فريق "تويوتا جازو للسباقات" ينهي سباق لومان 24 ساعة معتلياً منصة التتويج ضمن منافسات بطولة العالم للتحمل لموسم 2016

 أكملت مركبة تويوتا "هايبرِد" TS050 التي تحمل الرقم 6 والتابعة لفريق "تويوتا جازو للسباقات" النسخة الـ 84 من سباق لومان 24 ساعة محققة المركز الثاني بعد أن فقدت الصدارة في وقتٍ متأخرٍ من مجريات أحداث السباق الذي أقيم مؤخراً في فرنسا. ويُعَد هذا السباق أبرز جولات موسم 2016 من منافسات "بطولة العالم للتحمل 2016" (WEC) التي ينظمها "الاتحاد الدولي للسيارات" (FIA). 

 
وكانت كل من مركبتي تويوتا "هايبرِد" TS050 قد تبادلتا صدارة السباق ضمن أجواءٍ حافلةٍ بالمنافسة والحماس مع أقرب منافسيهما، وكانتا على وشك الفوز مع طاقم مركبة تويوتا "هايبرِد" TS050 التي تحمل الرقم 5، والمؤلف من السائقين أنتوني ديفيدسون وسيباستيان بويمي وكازوكي ناكاجيما، قبل وقوع أحداثٍ غير متوقعة أطاحت بآمالهم. 
 
وفي بداية دورتها النهائية من السباق، فقدت مركبة تويوتا "هايبرِد" رقم 5 بقيادة كازوكي ناكاجيما الطاقة بشكلٍ مفاجئ. وعلى الرغم من الجهود المضنية التي بذلها فريق الصيانة لإعادة تشغيل نظام الدفع، إلا أن المركبة واصلت التقدم بصعوبةٍ لإكمال الدورة وتوقفت على خط الانطلاق-النهاية. وتمكن الفريق في نهاية المطاف من إعادة تشغيلها، لتكمل الدورة الأخيرة ببطء شديد، ما حال دون دخولها في الزمن اللازم للتصنيف. 
 
هذا وقد تمكنت مركبة تويوتا "هايبرِد" الثانية التي تحمل الرقم 6 ويقودها الفريق المؤلف من السائقين ستيفان سارازين ومايك كونواي وكاموي كوباياشي من إنهاء السباق في المركز الثاني. وبهذا تكون مركبات تويوتا المشاركة في نسخة هذا العام من بطولة العالم للتحمل قد اعتلت منصة التتويج للمرة السادسة، محققة الفوز بالمركز الثاني في خمس مرات منها، وذلك من أصل 18 مشاركة منذ أول مرة يتنافس فيها الفريق في سباق لومان في العام 1985. يذكر أن سباق هذا العام شهد أكثر المنافسات المحتدمة والمتقاربة في المستويات في تاريخ سباق لومان، مع صراع قوي بين ثلاث مركبات على الصدارة على مدار ساعات السباق الـ 24. 
 

وقال السيد تاكايوكي يوشيتسوغو، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "يُعَد الفوز بسباق لومان تحدياً كبيراً، ولسوء الحظ فقد فقدنا صدارتنا للسباق. وعلى الرغم من ذلك، فقد قدَّم جميع أعضاء الفريق بما فيهم السائقين وطاقم الدعم أداءً يستحق الثناء. ونحن سنُسخِّر هذا الخبرة التي اكتسبناها لإدخال المزيد من التحسينات على مركبة تويوتا ’هايبرِد‘ TS050، وذلك كجزءٍ من جهودنا المتواصلة لتطوير أفضل مركبات على الإطلاق. كما أود أن أتوجه بالشكر لكافة متابعينا على تشجيعهم المستمر لنا، ونحن نتطلع إلى دعمهم لمبادراتنا في عالم السباقات خلال العام 2016". 
 
من جانبه، قال السيد توشيو ساتو، رئيس الفريق: "أشعر بفخرٍ كبيرٍ بالجهود التي بذلها فريقنا، ليس اليوم فقط، بل منذ نسخة العام الماضي من سباق لومان. لقد كان أسلوبنا في التعامل مع خيبة الأمل التي تعرضنا لها في موسم 2015 من بطولة العالم للتحمل إيجابياً إلى حدٍّ كبيرٍ، وذلك عن طريق تطوير شاسيه ونظام دفع جديدين ضمن إطار زمني قصير، فيما نجحت مركبة تويوتا ’هايبرِد‘ TS050 في تقديم أداء قوي يستحق الإشادة. لقد عملنا كفريقٍ واحدٍ متجانسٍ وشاركنا في سباق لومان 24 ساعة الذي حفل بالكثير من التشويق والإثارة. لا تحضرني الكلمات المناسبة للتعبير عن المشاعر التي تهيمن على الفريق الآن، إذ كانت النتيجة مخيبة للآمال بعد أن فقدنا المركز الأول في اللحظات الأخيرة، غير أننا سنعود بقوةٍ وإصرارٍ أكبر على تحقيق الفوز". 
 
وكمركبةٍ جديدةٍ تم تطويرها للمشاركة في موسم العام 2016، لم تكن انطلاقة مركبة تويوتا "هايبرِد" TS050 فئة 8 ميغا جول (8 MJ) ذات الشاسيه الذي أعيد تصميمه، مع محركها المفعم بالقوة سعة 2.4 لتر والمزود بشاحنٍ توربيني، قوية كما هو متوقع، غير أنها نجحت في إبراز إمكاناتها الكبيرة مع تصاعد وتيرة أدائها على مدى السباق. ومكن الأداء المحسن في استهلاك الوقود المركبة كل سائق من أعضاء الفريق من إكمال 14 دورة، في حين اضطر باقي المنافسين إلى العودة إلى نقطة التوقف للصيانة لتبديل السائقين والتزود بالوقود كل 13 دورة، الأمر الذي قلص عدد مرات التوقف اللازمة وساهم في خوض الفريق لمعركةٍ قويةٍ لتحقيق الفوز. 
 
وبعد مرور 20 ساعة من الانطلاق بالسرعات القصوى، كان الفارق بين المركبات في المراكز الثلاثة الأولى أقل من 30 ثانية، غير أن مركبة تويوتا "هايبرِد" التي تحمل الرقم 6 انسحبت من المنافسة على المركز الثاني، لتقضي 9 دقائق في نقطة التوقف للصيانة لإصلاح بعض الأضرار التي تعرض لها الهيكل. وعلى الرغم من ذلك، فقد عادت لتستأنف السباق في المركز الثالث بفارقٍ مريحٍ عن أقرب منافسيها. ولم يجد الفريق أي وقت لالتقاط أنفاسه في اللحظات الأخيرة من السباق التي كانت مشحونة بالتوتر والشد العصبي، وذلك مع تفوق مركبة تويوتا "هايبرِد" رقم 5 على بقية منافسيها حتى اللحظات الأخيرة من مجريات السباق، ومع كل المؤشرات التي كانت تشير إلى أن السباق يسير لصالح تويوتا، إلى أن شهد 260 ألف من المشجعين المذهولين واحدةً من النهايات الأكثر تشويقاً في تاريخ سباق لومان. وسيعمل الفريق على تحليل سبب المشكلة كجزءٍ من استعداداته لنسخة العام 2017 من سباق لومان 24 ساعة. 
 
ملاحظات السباق: 
 
مركبة تويوتا "هايبرِد" TS050 رقم 6 (السائقون: ستيفان سارازين، مايك كونواي، كاموي كوباياشي)
o حقائق السباق: المركز الثاني (+3 دورات)، 381 دورة، 28 توقف للصيانة 
o زمن أسرع دورة: 3 دقائق و21 ثانية و445 جزءاً من الثانية
 
مركبة تويوتا "هايبرِد" TS050 رقم 5 (السائقون: أنتوني ديفيدسون، سيباستيان بويمي، كازوكي ناكاجيما)
o حقائق السباق: خارج التصنيف، 384 دورة، 28 توقف للصيانة 
o زمن أسرع دورة: 3 دقائق و22 ثانية و495 جزءاً من الثانية 
 

arcoxia spc speeddatingmixers.co.uk arcoxia 90 mg tablety cena
mpa titul pandanda pandanda