فريق تويوتا للسباقات يحافظ على سجل انتصاراته ويفوز بالمركزين الأول والثاني خلال سباق الست ساعات على حلبة فوجي

 تويوتا تستعيد ريادة فئة المصنعين في بطولة العالم لسباقات التحمل

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 أكتوبر 2014- حافظ فريق تويوتا للسباقات على سجل انتصاراته الاستثنائية على أرضه وبين جمهوره وذلك عقب تحقيقه فوزاً ساحقاً واحتلاله للمركزين الأول والثاني خلال سباق الست ساعات الذي انطلق على حلبة فوجي يوم 12 أكتوبر، والذي يعتبر الجولة الخامسة من بطولة العالم لسباقات التحمل. وحقق الفريق فوزه الثالث على التوالي خلال هذه البطولة على متن مركبة تويوتا هايبرد TS040 التي تحمل الرقم 8 بقيادة السائقين أنتوني ديفيدسون وسبستيان بويمي اللذين حافظا على صدارتهما لبطولة العالم لسباقات التحمل. وخاض الفريق يوماً حافلاً بالنجاح لدى حلول المركبة التي تحمل الرقم 7، والتي توجت خلال الموسمين الفائتين على حلبة فوجي، في المركز الثاني بقيادة أليكس وارز وستيفان سارازين وكازوكي ناكاجيما.
 
وأنهت المركبتان السباق بفارق لفة واحدة عن أقرب منافستيهما مما أتاح لفريق تويوتا للسباقات المحافظة على صدارة فئة مصنعي السيارات الرياضية الرائدة في بطولة العالم لسباقات التحمل. وبعد الانتصار الثالث للفريق خلال الموسم الحالي، يصبح الفارق بينه وبين أقرب منافسيه ثماني نقاط. وفي
تصنيف السائقين، تصدر أنتوني وسبستيان بفارق 26 نقطة عن زميلهما في الفريق نيكولاس لابيير الذي تخلف عن حلبة سباق فوجي لأسباب شخصية.
 
وقال السيد تاكايوكي يوشيتسوغو، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "كان أداء الفريق في هذا
السباق بلا شك مميزاً جداً. ولا يسعني سوا أن أهنئ الفريق وكل من قدم الدعم لنا على هذا النصر الثمين. هذا وقد تمكنا من خلال مشاركتنا في بطولة العالم للتحمل من اضافة بعداً آخراً لجهودنا الدؤوبة لاستكشاف آفاق جديدة لمركبات تويوتا هايبرد. يسعدنا ان نكون قد أضفنا جواً من الحماس لدى عشرات الآلاف من المشجعين وأظهرنا لهم ان مركباتنا الهايبرد لايمكن ان تكون فعالة فحسب – بل ممتعة وسريعة في نفس الوقت."
 
وأضاف: "تمثل مركبة تويوتا هايبرد TS040 مثالاً حياً على أحدث تقنيات الهايبرد التي تقوم تويوتا بتطويرها في عالم سباق السيارات. وأكسبتنا المعرفة والخبرة الواسعة في هذا المجال القدرة على تطوير أفضل مركبات الهايبرد فضلاً عن ترسيخ مكانتنا الريادية العالمية في قطاع صناعة مركبات الهايبرد."
 
من جانبه، قال رئيس فريق تويوتا للسباقات يوشياكي كينوشيتا: "إنني فخور جداً للنجاح الذي حققه فريقنا والسائقون باحتلال المركزين الأول والثاني في السباق الذي أجري على أرضنا. لطالما قضينا أجمل الأوقات على حلبة فوجي بيد أن هذا الانتصار كان له طعم مختلف عن انتصاراتنا السابقة. وقد بادر الكثيرون إلى سؤالي عن الضغط الهائل الذي واجهناه هذا الأسبوع، لا سيما وأن السباق يجري بين جمهورنا، ولكن في الحقيقة العكس هو الصحيح، لأن هذا شكّل دعماً هائلاً لنا ومنحنا المزيد من المساندة. وأود بهذه المناسبة التقدم بجزيل الشكر لجميع عشاق فريقنا ولحلبة فوجي ولزملائنا من تويوتا الذين لم يبخلوا علينا أبداً بالتشجيع. وأثبتت مركبتنا خلال الأسبوع الجاري قدرتها الفائقة على المنافسة وهذا ما نسعى إلى تحقيقه خلال السباقات الثلاث الأخيرة من الموسم."
 
وقال أنتوني ديفيدسون: "كان سباقاً رائعاً دون شك، ونهاية أسبوع مثالية لجميع أعضاء فريق تويوتا للسباقات. لا ريب أن الجميع قدموا أداء خارقاً، فقد خضنا السباق بأقوى المركبات واتبعنا الاستراتيجية الصحيحة ونقاط التوقف المدروسة بعناية فائقة، وزد على ذلك أننا خضنا السباق على أرضنا وبين جمهورنا، فهل كنا لنطمح لأكثر من هذا. ومما لا شك فيه إن تحقيق الفريق الفوز لثلاث مرات على التوالي في هذا المكان يكتسب خصوصية بالغة. ويأتي هذا الانتصار ليعزز صدارتنا في بطولة العالم لسباقات التحمل واستعادة مكانتنا بين مصنعي المركبات الرياضية، وكان هذا أجمل ما يمكن انتظار حدوثه. شكراً جزيلاً للجميع وأتوجه بشكر خاص لفريق عملنا في شركة تويوتا الذي قدم لنا دعماً هائلاً طوال الأسبوع."
 
وبدأ سبستيان على متن المركبة التي تحمل الرقم 8 السباق من مراكز متقدمة وانتقل إلى المركز الثالث في المنعطفات الأولى ثم انطلق بقوة مجدداً بمساعده نظام تويوتا هايبرد للدفع الرباعي بقوة 1,000 حصاناً، ليعاود التصدر خلال اللفة الافتتاحية. وكان كازوكي أيضاً طرفاً في المنافسة على صدارة الترتيب وتمكن أخيراً من تبوء مركز متقدم واحتلال المركز الثالث. وعاد سبستيان لقيادة المركبة التي تحمل الرقم 8 في منتصف السباق وتولى أليكس قيادة المركبة رقم 7 لمواصلة تفوق مركبة تويوتا هايبرد TS040. وتولى أنتوني وكازوكي المزيد من المهمات وقاد سبستيان المركبة التي تحمل الرقم 7 خلال الساعة الأخيرة من السباق وبقي أنتوني في قمرة القيادة ملوحاً براية نهاية السباق احتفالاً بتحقيق المركزين الأول والثاني أمام 51,000 يابانياً من عشاق فريق تويوتا الذين تابعوا فريقهم وشجعوه منذ انطلاق السباق وحتى تحقيق هذا الانتصار.
 
وستتواصل بطولة العالم لسباقات التحمل الشهر المقبل الذي يعد أكثر أشهر السنة تشويقاً في عالم سباق السيارات، ويستهل في 2 نوفمبر من خلال سباق الست ساعات في شنغهاي قبل اختتام موسم السباق في البحرين وسان باولو.
 
ملاحظات حول السباق:
 
مركبة تويوتا هايبرد TS040 التي تحمل الرقم 8 (أنتوني ديفيدسون وسبستيان بويمي)
o ملخص السباق: المركز الأول، 236 لفة، 6 نقاط توقف. أسرع لفة: 1 دقيقة 27 ثانية و 815 جزءاً من الثانية
مركبة تويوتا هايبرد TS040 التي تحمل الرقم 7 (أليكس وارز، ستيفان سارازين، كازوكي ناكاجيما)
o ملخص السباق: المركز الثاني، 236 لفة، 6 نقاط توقف، أسرع لفة: 1 دقيقة و27 ثانية و 887 جزءاً من الثانية
 
 
 

 

go click here signs of a cheater
why wives cheat on husbands click here why women cheat on husbands
my wife cheated on me now what why men have affairs my boyfriend cheated on me with a guy
amoxicillin orifarm site amoxicillin bivirkninger
sildenafil ratiopharm charamin.com sildenafil kaufen
tahor vidal click tahor vidal
mpa titul avonotakaronetwork.co.nz pandanda
cialis coupon free prescription transfer coupon cialis coupon code