تويوتا قفزتها المستقبلية للاسلكية

تقترب شركة تويوتا اليوم من أن تكون على رأس الشركات العالمية في الاستخدام الأمثل للطاقة الكهربائية من خلال تكنولوجيا الشحن اللاسلكية والتي كشفت عنها في وقت سابق العديد من شركات السيارات العالمية. جاءت تويوتا بهذه التكنولوجيا الجديدة والتي تستخدم في شحن بطاريات السيارات الكهربائية بعد أبحاث مطولة ومستمرة على أجهزة الشحن اللاسلكية الخاصة بالهواتف النقالة.
إن هذه التكنولوجيا المبتكرة مستمدة من اعمال البحث والتطوير المستمرة التي تقوم بها شركة تويوتا في مسعاها لتصنيع وانتاج وسائل نقل مبتكرة ذات كفاءة عالية بيئيا لتساهم في تخفيض التلوث البيئي العالمي مقدمة بذلك حلا جديدا ذو بعدٍ بيئي مشرق في مستقبل وسائل النقل الخاص والعام حول العالم.
 
كما نوهت شركة تويوتا أن هذه التقنية اللاسلكية الجديدة ستؤدي إلى الإستغناء عن الطريقة التقليدية لتوصيل اي جسم في السيارة الكهربائية كما كان يحدث من قبل، حيث تعمل تكنولوجيا الشحن اللاسلكية في مواقف خاصة بالمركبات الكهربائية من خلال جهاز شحن خارجي موصل بسلك أرضي تم بناؤه بقوة ليتحمل مرور السيارات من فوقه. ولبدء عملية الشحن يجب التأكد من ركن السيارة بصورة صحيحة فوق جهاز الشحن ليتم بعدها تغذية بطارية السيارة بشحنات الكهرباء لاسلكيا وهناك تتم عملية الشحن عن طريق توليد مجال كهرومغناطيسي بين جهاز الإرسال الارضي المتواجد في مكان العربة المخصص للشحن وجهاز الإستقبال المتواجد على الجزء السفلي من السيارة. ولا تنجح عملية الشحن إلا من خلال تولد المجال المغناطيسي الناقل للشحنات الكهربائية والتي تكون مجهزة به وسائل النقل الكهربائية مسبقاَ. والجدير بالذكر هنا أن قدرة نظام الشحن تبلغ 2 واط فقط والذي يتمكن من شحن بطارية سيارة هاتشباك كهربائية خلال 90 دقيقة. 
بالاضافة الى ذلك، ولمساعدة السائق على الوقوف في الموضع المثالي للشحن، فقد قامت تويوتا بتطوير وظائف جديدة في سياراتها الكهربائية لتبين للسائق مكان سلك النقل في مساحة الوقوف. هذه الوظيفة الجديدة يصاحبها نظام مساعدة الوقوف الذكي من تويوتا.
 
ومن المنتظر أن تباشر تويوتا في إختباراتها التجريبية والنهائية لهذه التكنولوجيا في الأشهر القادمة من خلال اشراك أصحاب السيارات الكهربائية في اختبارات تويوتا للتأكد من الجودة، حيث تهدف هذه التجارب الإختبارية إلى الكشف عن سلبيات وعيوب التصميم التقنية لتساهم في تخطي أي نوع ممكن من العقبات كاحتمالية تداخل المجال المغناطيسي أثناء عملية الشحن مع الأجهزة المحيطة الأخرى وبالأخص الهواتف المحمولة والتي من شأنها أن تسبب في تعطيل إطلاق هذه التكنولوجيا إلى العلن. ومن المتوقع أن تطلق شركة تويوتا هذه التكنولوجيا للأسواق خلال فترة زمنية قريبة، بعد التأكد بصورة كاملة من كفاءة هذا الجهاز وذلك حرصا من تويوتا الدائم على تقديم أفضل الحلول البيئية في المستقبل البيئي للحضارة البشرية.
 
 

 

do all women cheat click here open
tahor vidal tahor 80 tahor vidal
mpa titul pandanda pandanda